الدائرة البيضاء

تقويم
  • مقدمة:

  • يتسبب التدخين فى نسبة عالية من الوفيات والأضرار الصحية الخطيرة، كما يتسبب فى العديد من الحرائق، بالإضافة إلى ما يهدره من طاقات زراعية و صناعية و إقتصادية.

  • شعار الحملة:

  • فخور بأنى غير مدخن.

  • الرؤية:

  • "الدائرة البيضاء" نطرحها كرمز للنقاء و الخلو من التدخين، يضعها الإنسان الطبيعى الذى يعتز بعدم التدخين على ملابسه أو مسكنه أو مكان عمله أو سيارته أو دراجته أو حقيبته، ليؤكد للآخرين فخره بعدم التدخين، وحرصه على الحياة فى بيئة نظيفة خالية من التبغ و أضراره التى تفتك الإنسان.

  • الأهداف:

  • "فخور بأنى غير مدخن" شعار أطلقته الساقية ليصبح لسان حال كل من يضع "الدائرة البيضاء" ويفتخر بها، ضمانًا للحصول على حقوقه المنصوص عليها فى القانون والمتعارف عليها فى المجتمعات المتحضرة، ليصبح مدخلًا جديدًا لمخاطبة الأطفال والشباب وحمايتهم من التحول من أشخاص طبيعيين أصحاء إلى مدخنين ينتظرون دورهم فى قائمة الأضرار العديدة. " فخور بأنى غير مدخن" يهدف لتصحيح المفاهيم المغلوطة التى روجت لها شركات التبغ بحملات إعلانية – مباشرة و غير مباشرة – على مدار عقود متتالية، لتوهم ضحاياها بأن التدخين من مظاهر النضج والمكانة الاجتماعية المرموقة.

  • الفعاليات:

  • أقامت الساقية العديد من الفعاليات و المسابقات المحفزة على التمسك بعدم التدخين و الإقلاع عنه فى مناسبات عديدة، أهمها اليوم العالمى للإقلاع عن التدخين. تنازلت الساقية عبد المنعم الصاوى رسميًا عن حقوقها فى هذا الشعار لمنظمة الصحة العالمية لاستخدامه فى أكثر من عشرين دولة أخرى، مع استمرار الساقية فى تدعيم "الدائرة البيضاء" فى مصر بالتعاون مع كافة الجهات المحلية والدولية و الحكومية والأهلية التى تسعى لإعادة الإنسان لفطرته السلمية وتخليصه من عادة مكتسبة لا تحمل للإنسان إلا أضرارًا صحية و أمنية و إقتصادية.

r